تراجع أسعار النفط مع انهيار أسواق الأسهم العالمية

واشنطن- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) - استهلت أسعار النفط الأمريكية للتعاقدات الآجلة ارتفاعها تعاملات الأسبوع الجديد الاثنين، بتراجع جديد، في ظل تراجع أسعار الأسهم في الأسواق العالمية.

وقد أظهرت بيانات سوق العمل الأمريكية الصادرة يوم الجمعة الماضي استمرار الأداء القوي للسوق، مما يعزز توقعات المستثمرين بزيادة أسعار الفائدة الأمريكية خلال اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي المقرر الشهر المقبل.

وتراجع سعر خام غرب تكساس الوسيط، وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي، خلال تعاملات بورصة نيويورك للسلع اليوم بواقع 58ر1 دولار أي بنسبة 41ر2% إلى 87ر63 دولار للبرميل، تسليم آذار/مارس المقبل.

كانت بيانات شركة بيكر هيوز للخدمات النفطية، الصادرة يوم الجمعة الماضي، قد اظهرت ارتفاع عدد منصات النفط العاملة في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي بواقع 6 منصات إلى 765 منصة، وذلك للأسبوع الثاني على التوالي، في الوقت الذي وصلت فيه أسعار النفط إلى أعلى مستوياتها منذ أواخر .2014

وصل عدد منصات استخراج النفط العاملة في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الحالي إلى أعلى مستوى له منذ آب/أغسطس .2017

وفي لندن، تراجع خام برنت القياسي لنفط بحر الشمال بواقع 18ر1 أي بنسبة 72ر1% إلى 40ر67 دولار للبرميل تسليم آذار/مارس المقبل.

وعلى صعيد الأنباء الاقتصادية، واصل مؤشر ثقة قطاع الخدمات في الولايات المتحدة الصادر عن معهد إدارة الإمدادات ارتفاعه خلال كانون ثان/يناير الماضي، ليصل إلى أعلى مستوى له منذ منتصف 2005، وهو ما يمثل مؤشرا جديدا على استمرار تعافي حالة الاقتصاد الأمريكي.

وقد واصل مؤشر مديري مشتريات قطاع الخدمات ارتفاعه للشهر السادس والتسعين على التوالي، حيث وصل إلى 9ر59 نقطة بزيادة قدرها 9ر3 نقطة ، مقارنة بالشهر السابق وبلغ 56 نقطة بعد وضع المتغيرات الموسمية في الحساب.

يذكر أن قراءة المؤشر أكثر من 50 نقطة تشير إلى نمو النشاط الاقتصادي للقطاع، في حين تشير قراءة أقل من 50 نقطة إلى انكماش النشاط.