المستوطنون ينفذون اعتداءات جنوب نابلس والجيش يداهم اللبن الشرقية

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- شنت مجموعات من المستوطنين مساء اليوم الاثنين سلسلة اعتداءات واعمال عربدة ضد المواطنين في مناطق جنوب نابلس، في اعقاب مقتل مستوطن بعملية طعن قرب مستوطنة "أرئيل".

وافاد شهود عيان ان مستوطنين تواجدوا باعداد كبيرة عند مفترق قلقيلية، ومفترق بلدة بيتا في شارع حوارة الرئيسي، وهاجموا المركبات الفلسطينية بالحجارة، مما ادى لوقوع اصابات طفيفة في صفوف عدد من المواطنين وإلحاق اضرار بمركباتهم.

من جانبها، أغلقت قوات الاحتلال مدخل طريق قلقيلية عند شارع حوارة، وعند مفترق جيت، كما اقتحمت بلدات كفل حارس وجماعين ودير استيا، ونصبت حواجز عسكرية على مداخلها، وشنت عمليات تمشيط واسعة، كما دهمت عددا من المنازل وفتشتها وصادرت تسجيلات كاميرات المنصوبة امام المحلات التجارية.

وفي بلدة اللبن الشرقية جنوب نابلس، اندلعت مواجهات بعد اقتحام عدة دوريات عسكرية البلدة وسط اطلاق كثيف لقنابل الغاز، حيث تصدى عدد من الشبان لدوريات الاحتلال ورشقوها بالحجارة.