شباب خان يونس ينجو من فخ الشاطئ

غزة- "القدس" دوت كوم- عزّز شباب خان يونس، صدارته لدوري الوطنية موبايل، بالفوز الثمين الذي حققه الأحد، على ضيفه الشاطئ بنتيجة 2-1، ضمن لقاءات الأسبوع الـ15 .

وارتفع رصيد الشباب إلى 31 نقطة، بينما تراجع الشاطئ للمركز العاشر برصيد 13 نقطة، ودخل منطقة الخطر.

وجاءت المباراة مثيرة، ورغم البداية الجيدة للشاطئ والانتشار الهجومي بوجود سليمان العبيد ومحمد القاضي ومساندة محمد الرواغ، إلا أن الشباب سرعان ما فرض أفضليته واستحوذ على منطقة وسط الميدان بوجود المايسترو حسن حنيدق.

حاول كل فريق الاقتراب من مرمى الآخر، لكن دون وجود الخطورة المطلوبة، وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، تمكن خالد القوقا من تسجيل الهدف الأول بتسديدة ليست قوية، لكنها خدعت الحارس محمد مطر، لينتهي الشوط الأول بهدف نظيف لخان يونس.

وفي الشوط الثاني، شدد الشاطئ من ضغطه ومحاولاته للعودة مع تحركات العبيد والقاضي ومساندة حربي السويركي، لكن الشباب وفي أول محاولة هجومية وصلت الكرة إلى القناص أمجد أبو شقير، ليسدد الكرة قوية من قوس منطقة الجزاء في مرمى الحارس مطر.

واستمر الشاطئ في محاولاته، ودفع مدربه بأوراق هجومية صريحة عبر إشراك نهرو الجيش وإسماعيل أبو دان ومحمد أبو ريالة، فيما تراجع الشباب ولعب على الكرات المرتدة، وكثرت فرص الشاطئ التي كان ينقصها اللمسة الأخيرة، فيما تصدت العارضة لكرة محمد المغربي.

وقبل النهاية بدقيقتين، نجح الشاطئ من تسديدة بعيدة للمدافع يوسف شلدان في تقليص النتيجة، فيما لم يتمكن الفريق في الوقت المتبقي من إدراك التعادل.