"العليا الإسرائيلية" تنظر غدا في قضية هدم منزل منفذ عملية "حلميش"

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - تنظر المحكمة العليا الإسرائيلية، يوم غد الأحد، في التماس قدمته عائلة ثلاثة قتلى من المستوطنين للمطالبة بهدم منزل منفذ عملية الطعن التي نفذت في مستوطنة (حلميش) خلال شهر تموز (يوليو) من العام الماضي.

واوضحت القناة العبرية السابعة، ان عائلة القتلى الثلاثة قدمت التماسا للمطالبة بهدم كلي لمنزل منفذ العملية عائلة الأسير عمر عبد الجليل (19 عاما)، معبرةً في الالتماس الذي قدمته للمحكمة عن رفضها لعملية الهدم الجزئي التي طالت منزل عبد الجليل.

واشارت القناة الى ان عائلة مستوطن كان قتل في عملية أخرى ستحضر الجلسة لمساندة عائلة قتلى عملية (حلميش) والضغط على المحكمة ومطالبتها بهدم المنزل بشكل كامل، وذلك ضمن سياسة الردع التي يمكن أن تحقق الأمن للإسرائيليين، كما قالت القناة العبرية.