مجدلاني يدعو الكنائس لعدم التعاطي مع قرار الاحتلال فرض الضرائب عليهم بالقدس

رام الله- "القدس" دوت كوم- دعا الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، الكنائس في القدس المحتلة، لعدم التعاطي مع قرار الاحتلال فرض الضرائب عليهم.

وقال مجدلاني في بيان صدر عنه، اليوم السبت، إن حكومة الاحتلال تعلن الحرب المفتوحة على مدينة القدس عاصمة دولة فلسطين، ضمن خطة ممنهجة وتنفيذا لسياسة الأمر الواقع واستكمالا لإعلان ترمب، بفرضها ضرائب باهظة على المؤسسات الكنسية في القدس وعلى غيرها من المؤسسات الأممية، حسب ما أعلنت عنه ما تسمى بلدية الاحتلال في القدس.

وأضاف ان كافة قرارات وإجراءات حكومة الاحتلال في مدينة القدس باطلة، وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته وتطبيق قرارات الشرعية الدولية، والحفاظ على الوضع القائم بالقدس، وأن محاولة الاحتلال فرض اجندته على المدينة المقدسة لن يمر.

وأشار إلى أن الكنائس والمقدسات المسيحية والإسلامية خط أحمر، ولن ندفع للاحتلال المال، ووجه دعوة لكافة الكنائس بالقدس برفض هذا القرار وعدم التعاطي معه.

وأكد مجدلاني أن لا سلام من دون القدس، وأن لا دولة من دون القدس، لذلك يجب علينا اتخاذ جملة من الإجراءات التي تعزز مكانتها بالنظام السياسي الفلسطيني.