اعتصام في الخليل تضامنا مع الاسيره اسراء الجعابيص

الخليل- "القدس" دوت كوم- اعتصم عشرات المواطنين في الخليل اليوم الخميس تضامنا مع الاسيرة الجريحة إسراء الجعابيص.

وتقضي الاسيرة الجعابيص حكما بالسجن 11 عاما اصدرته سلطات الاحتلال الاسرائيلية ضدها، وهي جريحة، وتعاني من حالة صحية صعبة جدا، ومن حروق شديدة في كل انحاء جسدها.

وشارك في الاعتصام الذي نفذ امام مكتب الصليب الاحمر بدعوة من نادي الاسير وهيئة شؤون الاسرى والمحررين، أمجد النجار مدير نادي الاسير في الخليل، وابراهيم نجاجره مدير هيئة شؤون الاسرى، والطفل معتصم الجعابيص ابن الاسيرة إسراء، وحشد من المواطنين .

ورفع المشاركون الاعلام الفلسطينيه وصور الاسيرة اسرائيل الجعابيص، ولافتات تطالب باطلاق سراحها فورا ودون شروط .

وقال ابراهيم نجارة لـ "القدس" دوت كوم، ان "هذا الاعتصام يهدف تسليط الضوء على ملف الاسرى المرضى والجرحى، ولطرحه على اجندة المنظمات الحقوقيه والدولية".

واضاف "هذا موضوع اخلاقي وانساني من الدرجه الاولى، وعلى هذه المنظمات ان تكون عند مسؤلياتها، وان تلتزم بالمبادى والقوانين التي اقرتها، وان تعمل على انقاذ الاسرى المرضى والمصابين".