معاريف: الجبهة الداخلية الإسرائيلية غير محمية وليست مستعدة لأي حرب

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- نشرت صحيفة معاريف العبرية، اليوم الخميس، تقريراً مطولاً عن استعدادات الجبهة الداخلية الإسرائيلية لأي حرب مقبلة، في ظل الحديث عن مواجهة عسكرية متوقعة على إحدى الجبهات الشمالية أو الجنوبية.

وأشارت الصحيفة إلى تصريحات نفتالي بينيت وزير التربية والتعليم، أمس، خلال مؤتمر معهد دراسات الأمن القومي والتي قال فيها إن أي حملة عسكرية جديدة ضد لبنان سوف تضر بالجبهة الداخلية بشكل لم يراه الإسرائيليون في "حرب الاستقلال".

ووفقا للصحيفة، فإن التقديرات تشير إلى أن حزب الله سيطلق آلاف الصواريخ يوميا على إسرائيل، مشيرةً إلى أن أجهزة النظام الدفاعي مثل القبة الحديدية وغيرها قد لا تكون كافية لتوفير حل كامل للجبهة الداخلية.

وأشارت إلى أن 38٪ فقط من السلطات المحلية الإسرائيلية مستعدة للحرب، وأن الجبهة الداخلية غير محمية ويمكن أن تتعرض لهجمات مكثفة قد لا تستطيع التصدي لها كلياً ولذلك سيتم إجلاء المستوطنين في المناطق القريبة من الحدود، في حين أن الجيش سيكثف من هجماته الجوية في لبنان ويضر بالبنية التحتية لها.

وذكرت الصحيفة أن هناك عملية فحص لقدرات السلطات المحلية على تحمل ظروف الحرب، مشيرةً إلى أن 62% منها على مستوى عالٍ من التأهب.