أميركا تكافح المخدرات بدواء الإسهال

رام الله-"القدس" دوت كوم- طلبت إدارة الغذاء والدواء الأميركية من مصنعي دواء شائع لعلاج الإسهال بيع أقراص العلاج بكميات أقل لكي يصعب إساءة استخدامها أو تعاطيها كمخدر.

يأتي هذا الطلب وسط تنامي معدل الجرعات الزائدة من هذه الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفات طبية والتي تحتوي على نسبة صغيرة من أشباه الأفيونيات.

وقالت الإدارة إنها تطلب من المصنعين تعبئة أدويتهم بكميات صغيرة، كوضع ثمانية أقراص فقط في كل عبوة.

حاليا، تباع بعض هذه الأدوية في عبوات تصل إلى 200 قرص.

العنصر الرئيسي المكون في الأدوية المضادة للإسهال مثل الإيموديوم هي جزء من عائلة أشباه الأفيونيات، وهي فئة من المخدرات تشمل المورفين والأوكسيكودون.

في الجرعات الصغيرة، يساعد هذا الدواء في معالجة الإسهال، لكن الإحصاءات الأخيرة تظهر زيادة معدل تعاطي جرعات كبيرة بهدف الحصول على تأثير مخدر.