ترامب يواصل فتح معتقل غوانتانامو

واشنطن- "القدس" دوت كوم- شينخوا- قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أول خطاب له عن حالة الاتحاد في بلاده، يوم الثلاثاء، إنه وقّع أمراً لإعادة مراجعة سياسة الولايات المتحدة للاعتقال العسكري، وإنه سيبقي منشآت الاعتقال في خليج غوانتانامو في كوبا، مفتوحة.

وأضاف: "في الماضي، قمنا بسذاجة بإطلاق سراح المئات من الإرهابيين الخطرين، فقط من أجل أن نلاقيهم مرة أخرى في ساحات القتال، ومنهم زعيم الدولة الإسلامية، البغدادي".

وأوضح بأنه "اليوم، أحافظ على تعهد آخر".

وأضاف: "عندما يكون ممكنا، سنقضي عليهم، وعند الضرورة، يجب أن نكون قادرين على اعتقالهم واستجوابهم. ويجب أن نكون واضحين، فالإرهابيون ليسوا مجرد مجرمين، بل مقاتلون مارقون أعداء. وإذا اعتقلناهم في الخارج، يجب أن يعاملوا على حقيقتهم كإرهابيين".

وكان المئات من المعتقلين في غوانتانامو قد نُقلوا إلى مواقع في داخل الولايات المتحدة أو إلى بلدانهم الأصلية، وفقا لخطوات من الرئيس السابق باراك أوباما الذي أخفق في تنفيذ وعده بإغلاق هذا المعتقل.

ويقول منتقدون لهذا المعتقل إنه أصبح مركزا لجرائم التعذيب والانتهاكات.