وفد من "حماس" برئاسة الرشق يلتقي رئيس مجلس النواب اللبناني

بيروت -متابعة خاصة بـ"القدس" خالد أحمد - استقبل رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري وفدا قياديا من حركة المقاومة الاسلامية "حماس" برئاسة عضو المكتب السياسي مسؤول العلاقات العربية والاسلامية عزت الرشق حيث تم خلال اللقاء بحث تطورات القضية الفلسطينية و محاولة اغتيال الاخ محمد حمدان في صيدا، واعرب الوفد عن شكره للاجهزة الامنية اللبنانية على دورها المهم بسرعة ملاحقة المجرمين وفك خيوط هذه الجريمة بسرعة قياسية.

واكد الوفد تمسك الشعب الفلسطيني بحقه كاملا وبأرضه كاملة وانه لن يتنازل عن ذرة تراب من ارضه المقدسة وسيفشل كل محاولات فرض الحلول مع تاكيد رفض كل اجراءات الادارة الاميركية محاولة تهميش مؤسسة الاونروا باعتبارها رمزا لاستمرار قضية اللاجئين الفلسطينيين.

وقال رئيس الوفد انه تم بحث موضوع المصالحة التي تعاني تباطؤا في إنجازها. مضيفا:" لقد قمنا بكل الخطوات الإيجابية من اجل انجاح المصالحة، وننتظر من اخواننا في حركة فتح والاخ ابو مازن خطوات مماثلة لإنه في ظل هذه المؤامرة على فلسطين وعلى القضية الفلسطينية ومحاولة تصفيتها يجب ان نواجه المؤامرة بصف فلسطيني واحد. ونأمل من الدول العربية والإسلامية وخصوصا في مؤتمر القمة المقبلة، ان تقف موقفا موحدا ضد تصفية القضية الفلسطينية".