شباب الخليل يهزم الخضر في لقاء القمة والقاع

رام الله- "القدس" دوت كوم- استهل فريق شباب الخليل، متصدر دوري الوطنية موبايل لأندية الضفة الغربية، مرحلة الإياب، وانطلاق الجولة الـ12، بفوز مهم، أمس الجمعة، على ضيفه شباب الخضر بنتيجة 2-0.

سجل شباب الخليل هدفيه عن طريق وائل شعراوي والوافد الجديد محمد أبو موسى.

ارتفع رصيد الشباب عند 25 نقطة في الصدارة منفردًا، بينما توقف رصيد الخضر عند نقطتين في المركز الأخير.

وكان شباب الخليل، بأمس الحاجة لهذا الفوز، لإعادة الاستقرار لصفوف الفريق، بعد الخروج غير المنتظر والمبكر من كأس فلسطين الأسبوع الماضي أمام شباب يطا أحد أندية دوري الدرجة الأولى.

ورغم الأجواء الباردة والماطرة، إلا ان شباب الخليل وبمصاحبة جماهيره، لعب من أجل الفوز، لما له من نتائج إيجابية على الفريق، وعلى مديره الفني الأردني رائد عساف.

شدد الشباب من محاولاته، ونجح مع انتصاف الشوط الأول، من التقدم بالهدف الأول عبر رأسية وائل الشعراوي، الذي تابع ركنية زميله مصعب أبوسالم.

في الشوط الثاني ضغط الشباب منذ البداية لحسم الأمور تمامًا، وأهدر فهد العتال ومهند فنون، فرصتان محققتان من انفرادين، فيما حاول الخضر الضغط بحثًا عن التعادل.

وفي الدقائق الأخيرة من اللقاء، تمكن الوافد الجديد محمد أبوموسى، في أول ظهور له، من وضع بصمته بثاني الأهداف، وهدف الاطمئنان، لينتهي اللقاء لصالح العميد.