هيلي تصف شائعات علاقتها مع ترامب بـ "الجارحة والمثيرة للاشمئزاز"

واشنطن - "القدس" دوت كوم - نفت نيكي هيلي، سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، بشدة الشائعة التي ترددت ومفادها أن هناك علاقة تربطها بالرئيس دونالد ترامب.

وقالت هيلي في مقابلة مع موقع (بوليتيكو) الإخباري السياسي "ان هذا الأمر ليس صحيحا على الاطلاق، إنه أمر جارح للغاية ، ومثير للاشمئزاز".

وأضافت هيلي، إنها كانت هدفا لهذه الشائعة من قبل، وتبين لها أن من يقوم بترويجها أناس يستاؤون من النساء الناجحات.

وسرت الشائعة كالنار في الهشيم بعدما ألمح مايكل وولف، مؤلف كتاب (نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض)، حول الحملة الرئاسية لترامب عام 2016، خلال برنامج حواري تلفزيوني أميركي بأنه "متأكد تماما" من أن الرئيس لديه علاقة غرامية.

ولكنه قال انه لم يكن لديه ما يكفي من الأدلة لتضمين كل التفاصيل في كتابه، الذي أصبح من أكثر الكتب مبيعا بعد صدوره في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال وولف في الكتاب: "كان الرئيس يقضي قدرا كبيرا من وقته الخاص مع هيلي على متن طائرة الرئاسة، وأنه كان ظاهراً أنه يعدها لمستقبل سياسي وطني".

وأضاف أن هذه المعلومات كانت كافية لتوجيه القراء لتحديد أن هيلي هي الشخص المقصود في العلاقة المزعومة.