موسكو دعت 1600 شخص الى مؤتمر الحوار السوري في سوتشي

موسكو- "القدس" دوت كوم- أعلنت موسكو الخميس انها دعت 1600 شخص للمشاركة في مؤتمر الحوار السوري المرتقب عقده الاسبوع المقبل في منتجع سوتشي البحري بهدف الاتفاق على دستور لفترة ما بعد الحرب.

ويأتي اجتماع سوتشي ضمن جهود أوسع نطاقا تبذلها موسكو لبدء ايجاد سبيل للوصول الى حل سياسي ينهي النزاع الدامي في سوريا. وأثار ذلك انتقادات بان يكون الكرملين يسعى الى تهميش دور الامم المتحدة.

في موازاة ذلك بدأت محادثات سلام حول سوريا تحت رعاية الامم المتحدة في فيينا الخميس وستستمر حتى الجمعة.

وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا "لقد تم توجيه دعوات ويجري توزيعها لمشاركين سوريين وسيتلقى 1600 شخص دعوات".

وسيشارك مراقبون دوليون بينهم من الامم المتحدة في المؤتمر الى جانب الاطراف السورية كما أوضحت زاخاروفا في تعليقات اوردتها وكالات انباء روسية.

وسيحضر المؤتمر المرتقب في 30 كانون الثاني/يناير، ايضا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

وطلبت المعارضة السورية الاثنين من روسيا ايضاحات تتعلق بمؤتمر سوتشي لاتخاذ قرار حول المشاركة فيه. وقال كبير المفاوضين في المعارضة السورية نصر الحريري في موسكو ان الهيئة العليا للمفاوضات التي تمثل أبرز الفصائل المعارضة "لن تتخذ قرارا نهائيا (...) قبل الحصول على معلومات كاملة من روسيا" حول المؤتمر.

ويتم التحضير لعقد مؤتمر سوتشي في حين اطلقت تركيا السبت عملية عسكرية شمال سوريا ضد وحدات حماية الشعب الكردية.