الاحتلال يرفض تخفيف حكم الأسيرة المصابة إسراء الجعابيص

القدس - "القدس" دوت كوم - رفضت محكمة الصلح الإسرائيلية في القدس التماسا قدم لتخفيف حكم الأسيرة المقدسية المصابة إسراء الجعابيص، وأبقت الحكم كما هو لـ 11 عامًا.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول عام 2015، اعتقلت الجعابيص، بعد انفجار اسطوانة غاز داخل سيارتها، شرق مدينة القدس.

وتم الاعتقال دون أن تكمل علاج الحروق التي طالت نحو 60% من جسدها (وفق مؤسسات حقوقية)، وحكم عليها بالسجن لمدة 11 عاماً؛ بتهمة محاولة قتل شرطي إسرائيلي.

وتحتاج الجعابيص، إلى إجراء 11 عملية جراحية مستعجلة.