اشتعال الصراع على صدارة الدوري الممتاز في غزة

رام الله- "القدس" دوت كوم- دخلت مسابقة دوري الوطنية موبايل الممتاز، لأندية قطاع غزة، مرحلة جديدة مع انتهاء مباريات الأسبوع الثالث عشر، خاصة فيما يتعلق بصراع المنافسة على لقب الدوري، في ظل تواجد أربعة منافسين مباشرين، وآخر خامس يتسلل بهدوء صوب المنافسة.

وتمكّن نادي شباب خان يونس، من الاحتفاظ بالصدارة، لأسبوع آخر، بعد الفوز الصعب على الهلال 1-0، وانتظر الشباب لمدة 80 دقيقة لكي يحافظ على تلك الصدارة للأسبوع الثاني على التوالي من خلال هدف معتز أبو سل الوحيد، هذا الفوز رفع رصيد الشباب عند 28 نقطة.

واستعاد الصداقة الفوز والوصافة في آن واحد، فالفريق حسم تفوقه على الأهلي بهدف وحيد مع أول دقيقتين عن طريق أحمد سلامة، ليتقدم مركزًا من الثالث للثاني، ويرفع رصيده إلى 27 نقطة.

وابتعد غزة الرياضي بشكل مؤقت عن المنافسة المباشرة، بعد خسارته أمام اتحاد الشجاعية 2-3، ليتوقف رصيد الفريق عند 25 نقطة ويتراجع للمركز الثالث، بينما تقدم الشجاعية للمركز السادس، برصيد 16 نقطة.

الرياضي تنتظره مباراة كبيرة للغاية أمام الصداقة في الجولة المقبلة، وهذا اللقاء سيحدد موقف الفريق من البقاء في دائرة المنافسة على اللقب.

واستمر نادي خدمات رفح في صحوته وانتصاراته المتتالية، حيث نجح في حسم لقاء الديربي أمام الجار شباب رفح 2-0 ليتقدم أكثر على اللائحة ويرفع رصيده عند 23 نقطة.

وأضاف شباب جباليا الحصان الأسود هذا الموسم انتصارًا آخر عزز مكانته في المركز الخامس، وجعله يطمع أكثر في التقدم على اللائحة في ظل المواجهات المرتقبة والمباشرة للكبار.

ولم يحدث أي جديد بالنسبة للأندية التي تحتل الجزء السفلي من دوري الدوري، فشباب رفح ظل سابعًا برصيد 15 نقطة، والهلال ثامنًا برصيد 14 نقطة، والشاطئ تاسعًا برصيد 12 نقطة، واتحاد خان يونس والقادسية عاشرًا والحادي عشر برصيد 10 نقاط، والأهلي أخيرًا بـ 9 نقاط، ومن الثابت أن صراع الهبوط سيشتعل بينها خلال الأسابيع المقبلة من عمر الدوري.