الجيش التركي يعلن عن قتل 260 "ينتمون لمنظمات إرهابية" في سورية

اسطنبول - "القدس" دوت كوم- أعلن الجيش التركي مساء اليوم الثلاثاء أنه قتل العديد من المقاتلين الأعداء منذ بدء الهجوم التركي ضد وحدات حماية الشعب الكردي (واي بي جي) في شمال سورية.

وذكرت رئاسة أركان الجيش أنها "حيدت" ما لا يقل عن 260 " من المنتمين لمنظمات إرهابية"، وفي العادة يُقْصَد بكلمة "تحييد" في الاستخدام اللغوي التركي، القتل، لكن المصطلح يمكن أن يعني أيضا الإصابة أو الأسر.

ولا يوجد تأكيد لهذا العدد من جانب وحدات حماية الشعب الكردي.

كان الجيش التركي بدأ عملية "غصن الزيتون" يوم السبت الماضي في منطقة عفرين السورية ضد مواقع وحدات حماية الشعب، وشن الجيش التركي أول أمس الأحد هجوما بريا.

وأكدت القوات المسلحة التركية مقتل جندي وإصابة آخر خلال اشتباكات في سورية اليوم، وكان جندي لقي حتفه أمس الاثنين، وشارك الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اليوم في مراسم الحداد التي أقيمت للجندي.

وأكد الجيش أن عمليته قاصرة على استهداف الإرهابيين فقط، مشيرا إلى انه يبذل كل الجهود من أجل حماية السكان المدنيين.

يذكر أن وحدات حماية الشعب، الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني (بي كيه كيه)، الذي يسيطر على منطقة عفرين، وتعتبر الوحدات حليفا للتحالف المناوئ لداعش، الذي تقوده الولايات المتحدة، وتمد الولايات المتحدة الوحدات بالسلاح.