تشييع جثمان الشهيد الأسير حسين عطالله

نابلس - "القدس"شيّع مواطنون في نابلس ظهر اليوم الثلاثاء، جثمان الشهيد الأسير حسين عطا الله (57 عامًا)، والذي ارتقى بعد صراع مع مرض السرطان، داخل سجون الاحتلال.

وانطلق موكب التشييع من أمام مستشفى رفيديا، في جنازة عسكرية إلى وسط المدينة وصولًا إلى الجامع الصلاحي الكبير، حيث تمت الصلاة عليه هناك، قبل أن يوارى جثمانه في المقبرة الشرقية.

وكان الأسير حسين حسني عطا الله، الذي حكم بالسجن 35 عامًا، استشهد داخل سجون الاحتلال بعد قضاء 23 عامًا من حكمه، وذلك إثر اصابته بمرض السرطان في عدة مناطق من جسده بسبب الإهمال الطبي، كما رفضت محكمة الاحتلال مرارا الافراج عنه.