هنية: عملية نابلس هي أول رد على القرار الأميركي

غزة - "القدس" دوت كوم - قال رئيس حركة حماس في غزة اسماعيل هنية اليوم الثلاثاء، إن عملية قتل المستوطن في نابلس قبل نحو اسبوعين، هي أو رد ضد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقال هنية في مؤتمر صحفي: "اتوقف بكل اجلال وبكل احترام وتقدير امام عملية نابلس البطولية التي عبرت عن الغضب الفلسطيني على القرار الأميركي والقرارات الصهيونية التي استهدفت القدس واستهدفت القضية الفلسطينية برمتها".

أضاف: "بغض النظر عن الجهة التي تقف خلف هذه العملية البطولية إلا إنني أقول بورك هذا الغضب الفلسطيني وبوركت هذه السواعد القابضة على الزناد في الضفة الغربية الباسلة رغم الظروف الصعبة التي تعيشها المقاومة".

وقال هنية إن "القرارات الأمريكية والإسرائيلية تفتح لنا نافذة الفرص التاريخية إذا أحسنا دراسة المرحلة وتعالينا على الصغائر".

واردف هنية قائلا بأن هذه القرارات وضعت حداً نهائياً لما يسمى عملية التسوية في المنطقة.

وأشار إلى هناك تحركات جدية لبناء تحالفات قوية في المنطقة تتبنى خيار المقاومة وعدم الاعتراف بكيان الاحتلال.