متحدث: النمو الاقتصادي الصيني يظهر "محتوى ذهبيا عاليا"

بكين - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - ذكر متحدث باسم اكبر مخطط اقتصادي في البلاد اليوم الاثنين، أن النمو الاقتصادي الصيني في 2017 كان أفضل مما كان متوقعا ورافقه تحسن في الجودة والكفاءة والهيكلة.

قال يان بنغ تشنغ المتحدث باسم اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح في مؤتمر صحفي: "إن الأداء الاقتصادي السليم للصين في 2017 لم يكن نتيجة سنة واحدة فقط ، بل تراكم جهود شاقة ودائمة منذ المؤتمر الوطني الثامن عشر للحزب الشيوعي الصيني".

وأضاف يان أن نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 6.9 في المائة عام 2017 أظهر "محتوى ذهبيا عاليا"، مشيرا إلى التغيرات الايجابية في الهيكل الاقتصادي ومصادر النمو الجديدة وحيوية السوق وتحسين تنظيم الاقتصاد الكلي.

وتابع أنه خلال التحول الهيكلي عملت البلاد بجد لتحسين العلاقة بين العرض والطلب وتحسين هيكل العرض.

وفي عام 2017، ارتفع الناتج الصناعي ذو القيمة المضافة في البلاد بنسبة 6.6 في المائة ، ليغير منحى الهبوط في السنوات الست السابقة، وفقا لما أظهرته بيانات المصلحة الوطنية للإحصاء.

وبلغت مساهمة الاستهلاك في النمو الاقتصادي 58.8 في المائة مقابل 51.8 في المائة عام 2012.

قال يان إن الصين حافظت خلال السنوات الخمس الماضية على "اتزان استراتيجي" بعدم اللجوء إلى ضخ كميات كبيرة من السيولة، وسعت إلى سبل جديدة لتحسين تنظيم الاقتصاد الكلي.

وأضاف "لقد أولينا المزيد من الاهتمام لوظائف إدارة التوقعات في السيطرة على الاقتصاد الكلي ورفع شفافية السياسات ونزع فتيل المخاطر الخفية في الاقتصاد في الوقت المناسب".

قال يان "بالنظر إلى المستقبل، فإن الظروف قائمة لمواصلة النمو الاقتصادي المطرد مع قوة دفع سليمة في عام 2018".

وتوسع الاقتصاد الصيني بنسبة 6.9 في المائة في العام الماضي، ليتسارع نموه للمرة الأولى منذ 7 سنوات، ويتجاوز بفارق كبير المستهدف الحكومي السنوي وهو حوالي 6.5 في المائة.