كارثة انسانية تحدث والسبب سلحفاة! ضحاياها يتجاوزون الـ 27 ومقتل 8 أطفال منهم

رام الله-"القدس" دوت كوم- لقي 8 أطفال مصرعهم في مدغشقر بالتسمم الغذائي، بعد تناولهم لحم سلحفاة بحرية من النوع النادر.

وأعلنت السلطات، شمال مدغشقر، أن الأطفال الثمانية ماتوا الأسبوع الماضي؛ بسبب تناول السلحفاة البحرية التي تعتبر من الحيوانات المحمية،.

وصرّح بوروحاني سعيد، الممثل المحلي لوزارة الصحة، قائلاً: "أصيب 27 شخصًا بتسمم غذائي، من بينهم 8 توفوا في الثامن والتاسع من كانون الثاني، إثر تناول سلحفاة بحرية".

وأكد أن الضحايا الثماني هم أطفال، مشيرًا إلى أن السلطات أوصت بعدم استهلاك السلاحف البحرية، و24 نوعًا آخر من السمك خلال موسم الحر.

وأشار إلى أن هذه الأصناف التي تقتات على الأعشاب البحرية بين تشرين الثاني، وآذار، تفرز موادَّ سامة عند استهلاكها.

يذكر أن 8 أشخاص لقوا مصرعهم في كانون الأول؛ نتيجة تسمم غذائي في المنطقة ذاتها، إثر تناولهم نوعًا من السردين.