نقل الداعية سلمان العودة من السجن إلى المستشفى

دبي- "القدس" دوت كوم- أ ف ب - نُقل الداعية السعودي الشيخ سلمان العودة الى المستشفى، بعد ان امضى اكثر من اربعة اشهر في السجن الانفرادي، بحسب ما اعلنت منظمة العفو الدولية الخميس نقلا عن افراد في اسرته.

وكان العودة احد رجال الدين المعروفين الذين اوقفوا في سبتمبر الماضي ضمن حملة اعتقالات قالت السلطات إنها موجهة ضد أشخاص يعملون "لصالح جهات خارجية ضد أمن المملكة ومصالحها".

وأوضحت المنظمة ان العودة نقل الى احد مستشفيات جدة الثلاثاء الماضي، ومنعت اسرته من اي اتصال معه، مطالبة بالسماح له بالتواصل مع عائلته.

وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش" ذكرت في وقت سابق إن السلطات السعودية لم توجه حتى الآن اي تهمة إلى العودة، وأنها لم تسمح له الا باجراء مكالمة هاتفية وحيدة استمرت 13 دقيقة في اكتوبر الماضي.

كما ذكرت ان السلطات السعودية تمنع اقرباء له من مغادرة المملكة.

ورأى محللون ان بعض الذين اوقفوا في خضم الحملة معارضون للسياسة الخارجية المتشددة التي تتبعها السعودية حاليا، خصوصا في ما يتعلق بالازمة مع الجارة قطر، بينما ينظر بعضهم الاخر بريبة الى الاصلاحات الاقتصادية التي يعتمدها ولي العهد الامير الشاب محمد بن سلمان.

يشار الى ان العودة من ابرز وجوه "تيار الصحوة" المقرب من جماعة الاخوان المسلمين التي تحظرها المملكة.

واتخذت السعودية سلسلة خطوات تعبر عن انفتاح اجتماعي منذ توقيف رجال الدين، وبينها السماح للمرأة بقيادة السيارة، ورفع الحظر عن دخول العائلات الى ملاعب كرة القدم، واعادة فتح دور السينما.