هل تنجح تربية جنوب نابلس بمنع مصادرة أراضي مدرسة بورين؟

نابلس - "القدس" دوت كوم - غسان الكتوت - أكدت مديرية التربية والتعليم في جنوب نابلس أنها تُتابع بكامل جهدها قرار الاحتلال بمصادرة جزء من أراضي مدرسة بورين الثانوية المختلطة بهدف تركيب سياج شائك حولها.

وفي هذا الصدد، أجرت المديرية اتصالاتها بالجهات المختصة، لتزويدهم بالتقارير والصور للوقوف في وجه القرار الإسرائيلي.

واستنكر مدير تربية جنوب نابلس الأستاذ أحمد صوالحة قرار المصادرة، واعتبر ذلك اعتداءً صارخاً على العملية التربوية، يضاف إلى برنامج مستمر ومُمنهج من الاعتداءات التي تهدف للنيل من العملية التربوية في منطقة جنوب نابلس، من خلال فرض واقع غير آمن على المدارس.

26757923_1992620914088586_5293595978738442481_o

والتقى وفد من المديرية بمجلس قروي بورين، بحضور مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس، وتم الاستماع لرواية مدير المدرسة الأستاذ ذيب عمران الذي توجّه مباشرة إلى مكان تواجد قوات الاحتلال في الأراضي الجنوبية التابعة للمدرسة والمحاذية للشارع الالتفافي وبالقرب من مفترق مستوطنة "يتسهار" والبرج العسكريّ.

وقال إن ضابط الارتباط الإسرائيلي أبلغه بأنه ولأسباب أمنيّة سيتم وضع أسلاك شائكة تلتهم 20 دونمًا من مساحة أراضي المدرسة، وفي وقت لاحق بدأ الاحتلال بتركيب الأسلاك فعلياً في أراضي المدرسة دون وجود قرار مصادرة مكتوب من الارتباط، مما يعني أن الموضوع هو استجابة لمطالب المستوطنين.

يذكر أن مساحة الأرض التابعة للمدرسة تبلغ 34 دونماً، وتستخدم للزراعة، وسبق أن قامت المديرية بتنفيذ نشاط تطوعي لزراعة الأرض بالأشجار، والتي أقدم المستوطنون على اقتلاعها.

26758085_1992620974088580_7632449484570401010_o

وشهدت المدرسة سلسلة طويلة من الاعتداءات من الجيش والمستوطنين، كان آخرها هجوم للمستوطنين على الساحة الداخلية للمدرسة بحماية جنود الاحتلال، حيث قام المستوطنون بتحطيم عدد من السيارات في ساحة المدرسة أثناء انشغال المعلمين والطلاب بالامتحانات النهائية، وتم توثيق الاعتداء بالصوت والصورة.

وبعد تصدي الطلاب لعصابات المستوطنين، ألقى الجنود قنابل الغاز داخل الغرف الصفية مما أدى إلى عشرات حالات الاختناق، كما أطلقوا النار على الطلاب مما أدى لإصابة اثنين منهم بالرصاص المعدني.

وتُعتبر مدرسة بورين الثانوية من أكثر المدارس التي تتعرض لاعتداءات الاحتلال وعصابات المستوطنين في منطقة جنوب نابلس، ويدعي الاحتلال أن سيارات المستوطنين تتعرض للرشق بالحجارة من أراضي المدرسة المحاذية للشارع الالتفافي.

26850069_1992628850754459_8539285729778187738_o