المستهلك تبحث آليات تنفيذ قرار المركزي فك التبعية عن الاقتصاد الإسرائيلي

رام الله - "القدس" دوت كوم - أكدت اليوم جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة على أهمية وضرورة مباشرة تنفيذ قرار المجلس المركزي بفك تبعية الاقتصاد الفلسطيني للإسرائيلي وفك هذه التبعية والتخلص من تقيدات برتكول باريس الاقتصادي الامر الذي يستدعي انشاء خلية ازمة لوضع بدائل عملية لتنفيذ هذا القرار الواجب النفاذ خصوصا أننا نعتمد بشكل كامل على التزود بالكهرباء والمياه والبترول من السوق الإسرائيلي وهذه تتطلب بدائل خلاقة.

واشار بيان صحافي صادر عن الجمعية "أن الاحتلال عمل من خلال اوامر عسكرية منذ العام 1967 على تعزيز تبعية والحاق الاقتصاد الفلسطيني بالاقتصاد الإسرائيلي وتدخلت تلك القرارات بالتفاصيل كاملة، وظلت الأطر الشعبية العاملة في الشأن الاقتصادي منذ العام 2000 ولغاية اليوم تركز على ضرورة تعظيم الشأن الاقتصادي وتعزيز استقلالية الاقتصاد الفلسطيني وبناء قدرات القطاعات الاقتصادية وتعزيز المنتجات الفلسطينية وتعديل العجز في الميزان التجاري مع اسرائيل، واليوم نقف أمام التحدي من جديد الامر الذي يتطلب من وزارات الاختصاص اولا ومن ثم القطاع الخاص الفلسطيني بمكوناته كافة ومؤسسات العمل الشعبي المتابعة للشأن الاقتصادي ودعم المنتجات الفلسطينية إلى التحرك بمسؤولية لانفاذ قرار المجلس المركزي".

وقال رئيس الجمعية صلاح هنية أن الامر لم يعد هواية او تعبئة وقت فراغ بل هو مهمة نضالية من الدرجة الاولى يجب ان تنجز باحترافية وبحس وطني عالي بعيدا عن حسابات صغيرة هنا وهناك من عيار وضع العصا في الدولاب، وهنا نضع انفسنا في جمعيات حماية المستهلك عبر ائتلافها وهو الجسم التنسيقي الاوسع والتمثيلي للجمعيات تحت تصرف خلية الازمة التي ستنفذ هذا القرار، ونعي الواقع ونعرف الامكانيات ولا نريد بالمطلق ان نطلق النار على ارجلنا وارجل شعبنا بل نريد ان نصنع من الاستقلال الاقتصادي مدخلا مهما للاستقلال السياسي.

وأضاف البيان الصحافي الصادر عن جمعية حماية المستهلك في محافظة رام الله والبيرة أن اسعار الدواجن في السوق الفلسطيني شهدت تحسنا ولكنها لم تشهد ارتفاعا خصوصا ان انخفاضا كبيرا منذ ثمانية عشر شهرا باسعار الدواجن في السوق للمستهلك وانعكست باثار سلبية على مربي الدواجن اللاحم والبياض حيث خرج جزء كبير منهم من نطاق التربية والعمل نتيجة لتراكم الديون.

واضاف البيان أن السعر اليوم من المزرعة يتراوح بين 7 – 8 شيكل وهو مرشح ان ينخفض كون توفر كميات من الدواجن ولا يوجد نقص ولا توجد مؤشرات على ارتفاعات غير طبيعية، وبخصوص ارتفاع سعر بيض المائدة فهو امر طبيعي في الشتاء نتيجة لزيادة الاستهلاك خصوصا انه شهد انخفاضا منذ نيسان 2017، الا انه لن يعود لارتفاعات فائقة تتخطى السعر العادل.

وأشار الدكتور ايهاب البرغوثي مسؤول وحدة الضغط والمناصرة في الجمعية اننا تلقينا عدد من الشكاوى بخصوص شركات الحج والعمرة في هذه الفترة نتيجية لازدياد الطلب على العمرة في عطلة نصف العام المدرسية وتلخصت الشكاوى بضعف إدارة شركات الحج والعمرة والمعتمدة لدى وزارة الاوقاف والشؤون الدينية وتم توثيق تلك الشكاوى وسيتم توجيهها الى الوزارة لمتابعتها.

واضاف البيان أن الجمعية تعمل بالتعاون مع مؤسسات شريكة لتنظيم نشاطات تتعلق بتقييم اهمية التطبيقات الالكترونية في قطاع النقل في فلسطين خصوصا أن الجيل الثالث سيباشر العمل فيه الامر الذي يتطلب تفعيل تطبيقاته خدمة لقطاع النقل والتسهيل على الموطن والتأكيد على ضرورة ربط المسافة بالزمن في حساب التكلفة واختصار الوقت ورفع كفاءة التعامل مع الركاب.