المستوطنون يعربدون في حوارة وعوريف

نابلس- "القدس" دوت كوم-حطم المستوطنون أليوم العشرات من أشجار الزيتون في بلدة حوارة جنوب مدينة نابلس.

وافاد مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس أن مجموعة كبيرة من مستوطني مستوطنة "يتسهار"، تضم أكثر من 150 مستوطنا، أقدمت على تحطيم وتقطيع عشرات الأشجار بمنطقة اللحف في البلدة.

وأضاف أن الاهالي تصدوا للمستوطنين ودارت بينهم مواجهات عنيفة، وحضرت للمكان قوات الاحتلال التي أطلقت الرصاص وقنابل الغاز باتجاه المواطنين.

وأشار دغلس إلى أن المواطنين أحصوا أكثر من مائة شجرة تم تحطيمها وتدميرها وتقطيعها.

كما هاجم مستوطنون، اليوم، قرية عوريف جنوب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، إن مواجهات بين أهالي عوريف والمستوطنين، اندلعت عقب هجوم على منزل المواطن منير النوري.

وحذر من تصاعد هجمات المستوطنين واستهداف الأهالي وممتلكاتهم.