لماذا ألغى الترجي التونسي مباراته مع وادي النيص؟

رام الله- "القدس" دوت كوم- أكد السكرتير العام للترجي الرياضي التونسي، فاروق كتو، أن قرار منع وزارة الداخلية جماهير الفريق من القيام بـ"دخلة" خاصة، كانت السبب الرئيسي في قرار إلغاء ودية ترجي واد النيص الفلسطيني.

وقال كتو في تصريحات تلفزيونية: "تلك الدخلة، تعب في إنجازها أحباء الترجي خلال أيام عديدة، وقد أرادوا أن تكون تحية كبيرة للفريق الفلسطيني، لكن رفضها من قبل الداخلية أثار غضب الجماهير، وهو ما فرض على إدارة الترجي إلغاء المباراة".

وتابع: "نشكر مجموعات أحباء الترجي التي كانت متفهمة لقرار الإلغاء، وأكدت بالفعل أنها جماهير مسؤولة".

إلى ذلك أصدرت إدارة الترجي الرياضي، بيانا رسميا حول إلغاء اللقاء، قالت فيه: "قررت إدارة الترجي الرياضي التونسي، إلغاء المباراة الودية التي كانت ستجمع غدا السبت، بالملعب الأولمبي برادس، فريق "أكابر كرة القدم" بفريق ترجي واد النيص الفلسطيني".

وتابعت: "هذا القرار أملاه المنحى الذي يمكن أن يأخذه هذا اللقاء من تجاوزات وأحداث لا تحمد عقباها، نظرا لموجة الاحتقان والغضب التي عمّت صفوف الأحباء بعد التغييرات المتعددة والمتتالية في تاريخ المباراة وتوقيت انطلاقها ثم تقليص عدد التذاكر، وأخيرا منع الأنصار من القيام بالدخلة التي أعدّوها خصيصا لهذه المناسبة".

وختمت: "هذا وتؤكد الهيئة الإدارية للترجي الرياضي التونسي، أنها ستكرّم كل أعضاء الفريق الفلسطيني الشقيق خلال إقامتهم في تونس، وستواصل برنامج الاحتفال بترجي واد النيص بصفة طبيعية".