ترامب يلغي زيارته المقررة إلى لندن

لندن- "القدس" دوت كوم- قال الرئيس الامريكي دونالد ترامب انه ألغى زيارة مقررة إلى بريطانيا الشهر المقبل لافتتاح سفارة أمريكية جديدة في العاصمة لندن.

ويأتي قرار ترامب الذي أعلنه في تغريدة قرابة منتصف الليل وسط تقارير اعلامية بان الزيارة ستثير احتجاجات في بريطانيا.

وكتب ترامب في تغريدته انه عدل عن الرحلة المقررة اساسا الشهر المقبل لعدم رضاه عن موقع السفارة الجديدة وكلفة بناءها.

وتابع ترامب "السبب وراء الغاء زيارتي الى لندن هو انني لست معجبا بقيام ادارة (الرئيس الاميركي السابق باراك) اوباما ببيع السفارة التي كانت في افضل موقع في لندن لقاء مبلغ زهيد وبناء سفارة جديدة في موقع بعيد لقاء 1,2 مليار دولار"، مضيفا "اتفاق سيء، كانوا يريدون ان اقص الشريط لكن لا".

وكانت وسائل إعلام بريطانية قد تحدثت في السابق عن إلغاء الزيارة المثيرة للجدل.

ونقلت صحيفة "ذا جارديان" البريطانية عن مصادر حكومية قولها، إن ترامب "تراجع عن فكرة زيارة بريطانيا.. وسط مخاوف من مظاهرات حاشدة".

وقالت صحيفة "ديلي ميل" إن ترامب تراجع بسبب "مخاوف من ألا يكون محل ترحاب".

وكانت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي قد وجهت دعوة لترامب للقيام بزيارة رسمية لبلادها عندما التقت به في البيت الابيض بعد وقت قصير من توليه المنصب العام الماضي.

وتعهد نشطاء بتنظيم مظاهرات حاشدة ضد ترامب عندما يقوم بزيارة البلاد، بينما أعرب نواب بالبرلمان عن "إصرارهم بألا يعطوا للرئيس الفرصة لالقاء كلمة أمام البرلمان".

ولم يحدد داونينج ستريت (مقر الحكومة البريطانية) موعدا للقيام بزيارة رسمية بعد، ولكنه كان قد وصفها بأنها "زيارة عمل" تتزامن مع فتح السفارة.

وذكرت الصحيفتان أنه من المتوقع الان أن يحضر وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون مراسم "قص الشريط" في السفارة الامريكية الجديدة، بدلا من ترامب.

ولم يصدر أي تصريح رسمي من الحكومة البريطانية ولا مكتب رئيسة الوزراء.