"الشعبية" تدعو لإغاثة غزة

غزة - "القدس" دوت كوم - دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الأربعاء، حكومة التوافق الوطني لإطلاق خطة إغاثة وإعمار شاملة للقطاع بعيدًا عن التجاذبات والمناكفات بما يعزز صمود المواطن الفلسطيني وينعش القطاعات الخدماتية ويعالج أوضاع القطاع الاقتصادية، ويعزز القدرة الشرائية للمواطن وتطبيق قانون الضمان الاجتماعي الذي يوفر الحياة الكريمة للمواطنين.

وأشارت الجبهة في بيان لها، إلى تدهور خطير ومأساوي على صعيد الأحوال الاقتصادية والمعيشية بغزة. مشيرةً للعديد من الأزمات التي تضرب القطاع بسبب الحصار والحروب والإجراءات العقابية الأخيرة.

وأكدت الجبهة على ضرورة مواجهة ذلك من خلال الاستمرار في المصالحة على كافة مساراتها ودعوة لجنة تفعيل المنظمة باعتبارها الإطار القيادي المؤقت لاجتماع تحضيري يحدد أجندة ومكان اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني ويلزم السلطة بتعزيز صمود سكان القدس، ورفع إجراءاتها العقابية بحق غزة فورا.

ودعت الإطار القيادي المؤقت لاعتبار نفسه قيادة وطنية موحدة توجه نضالات الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان الأمريكي الصهيوني وتوحد طاقاته في إطار معركة القدس وانتفاضة استعادة الحقوق الوطنية والحياتية ويوفر الحماية السياسية للانتفاضة ويحدد شعارها وبرنامجها السياسي. كما جاء في البيان.

كما دعت لعقد مؤتمر "قومي شعبي يعيد الاعتبار لجوهر الصراع العربي الصهيوني باعتبار فلسطين هي جوهر الصراع، ويحدد وسائل استمرار انتفاضة القدس في مواجهة العدوان الأمريكي على حقوقنا الوطنية والقومية، ويدعم نضالات شعبنا في حماية القدس وعروبتها ويتصدى لشواذ المطبعين". وفق نص البيان.