عايد سعيد عبد الرحمن الكار

بيت لحم - بيت فجار - تنعي عائلة الكار في فلسطين والشتات بمزيد من الحزن والاسى فقيدهم المناضل الوطني الكبير المرحوم

عايد سعيد عبد الرحمن الكار «أبو جبر»

الذي افنى عمره مناضلا من اجل فلسطين وشعبها حيث طاردته قوات الاحتلال وهدمت منزله وشرد الى الخارج وظل يعيش حالة الشتات والابعاد ما بين دولة ودولة حتى انتهى به المطاف بالسويد في الاول من كانون ثاني من العام 2018 عن عمر يناهز الـ82 عاما قضاه في طاعة الله وخدمة الوطن، وسيشيع جثمانه الطاهر في السويد، سائلين المولى عز وجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، سيقام عزاء الفقيد في ديوان عائلة الكار ببلدة بيت فجار يومي الاربعاء والخميس.