هيلي تهدد بوقف المساعدات المالية الأميركية للأونروا

واشنطن- "القدس" دوت كوم- هددت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هيلي بوقف المساعدات المالية التي تقدمها إدارة الرئيس ترامب الى وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في حال لم تعد السلطة الفلسطينية الى طاولة المفاوضات.

وقالت هيلي "أن الرئيس الأميركي لن يقدم مساعدات اضافية، إلا في حال وافق الفلسطينيون على العودة الى طاولة المفاوضات." وادعت بأن الإدارة "تسعى الى تحريك عملية السلام، لكن في حال عدم حدوث ذلك، فإن الرئيس لن يستمر بتمويل تلك الحالة."

وأشارت بأن على الفلسطينيين الآن الإظهار للعالم بأنهم يريديون الحضور الى طاولة المفاوضات. "ولغاية الآن لم يحضروا، لكنهم يطالبون بالمساعدات." وادعت بأن الإدارة تنوي التأكد من حضور الفلسطينيين الى الطاولة للمضي في عملية السلام.

يذكر أن إدارة الرئيس ترامب أعلنت في تموز الماضي بأنها ستواصل تقديم دعمها المالي للأونروا كجزء من التزامها بالتوصل الى اتفاق سلام. وطالما أن آفاق التوصل لاتفاق سلام فلسطيني اسرائيل قد تبددت، تشير تصريحات هيلي الى أن الإدارة قد تراجعت عن موقفها السابق.

يشار الى ان الولايات المتحدة تقدم دعما سنويا للأونروا بأكثر من 300 مليون دولار أميركي.