شاب ينجو بأعجوبة من طعنة مباشرة بالقلب

قلقيلية- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت-نجا شاب عشريني من طعنة مباشرة بسكين في القلب على اثر شجار في مدينة قلقيلية.

وكان الشاب قد تعرض لطعنة خطيرة بسكين حادة، بعد خلاف على موقف سيارة، وقد حطمت السكين القفص الصدري ومزقت الرئة اليسرى، ودخلت مباشرة للبطين الأيسر بالقلب، ومزقت عضلة القلب وثقبته، وتسببت بنزيف كبير وانهياره.

ونقل المصاب فوراً إلى مستشفى درويش نزال بقلقيلية وقلبه متوقف وفي حالة موت سريري، وقامت الطواقم الطبية مباشرة بشق صدره وإنعاش القلب.

وتم استدعاء طاقم جراحة القلب في مستشفى النجاح الجامعي بنابلس برئاسة البروفيسور سليم الحاج يحيى، والذي قام بدوره برقع القلب نابضاً، ونقله لاحقاً إلى المستشفى الجامعي لمتابعة العلاج.

وأشاد البروفيسور الحاج يحيى بأداء الطاقم الطبي في مستشفى درويش نزال، واعتبر نجاحه بإنقاذ حياة المصاب معجزة طبية بفضل عمل فريق طبي فلسطيني.