تأهيل منازل لأسر مستورة ومشروع إنارة بالطاقة الشمسية في قصرة

نابلس - "القدس" دوت كوم - انتهت جمعية عطاء فلسطين الخيرية من تنفيذ مشروع تأهيل المنازل للأسر المستورة في قرية قصرة ومشروع الانارة بالطاقة الشمسية لبلدية قصرة جنوب نابلس بدعم من مؤسسة فلسطين للتنمية وشركة "المقاولون العرب"، حيث عملت الجمعية على دراسات حول احتياجات قرية قصرة لدعم صمودها امام اعتداءات الاحتلال والمستوطنين.

وأوضح نصيب خليل مدير العلاقات العامة في الجمعية، انه تم تنفيذ دراسات حول مشروع الانارة لبلدية قصرة ومشروع تأهيل المنازل للأسر المستورة منذ ما يقارب العام حول دراسة احتياجاتهم حيث عملت طواقم المتطوعين على زيارة المنازل بالتعاون مع إدارة بلدية قصرة والاطلاع على الأوضاع الإنسانية الصعبة التي تعيشها الاسر نتيجة الحصار المفروض على القرية من قبل الاحتلال الإسرائيلي والاطلاع على اهم المشاريع التي يحتاجها السكان وإدارة البلدية لدعم صمودهم.

وأعربت رجاء أبو غزالة رئيسة مجلس الإدارة عن سعادتها الكبيرة لتنفيذ مشاريع ريادية مستدامة لقرية قصرة لما تتعرض له من اعتداءات كبيرة من قبل الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين على كافة نواحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية، كما وأعربت أبو غزالة عن أملها بأن تعمل الشركات والمؤسسات الفلسطينيةمع الجمعية لتوفير كل مقومات الدعم لقرى الضفة الغربية المحاصرة بالمستوطنات الإسرائيلية.

وقدمت أبو غزالة شكرها الجزيل لكل من مؤسسة فلسطين للتنمية على دعمها لتنفيذ مشروع الانارة بالطاقة الشمسية لما يوفره من مصاريف كبيرة على إدارة البلدية لتمكنها من الاهتمام ببقاقي المشاريع الداعمة للسكان، كما قدمت شكرها الجزيل لناصر كمال رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب على دعمه لمشروع تأهيل المنازل للأسر المستورة لما له من أثر كبير في دعم السكان بتأهيل المنازل صحيا ومعيشيا.

محمد جابر رئيس بلدية قصرة وأعضاء البلدية ولجان المقاومة الشعبية شكرهم الجزيل لإدارة جمعية عطاء فلسطين ممثلة برئيس مجلس الإدارة رجاء أبو غزالة والرئيس الفخري للجمعية الدكتور نبيل شعث على اهتمامهم الكبير والرئيسي بدعم صمود سكان قرية قصرة ومؤسساتها المدنية الخدماتية التي تأخذ على عاتقها الدور الكبير في التصدي لسياسات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين آملين ان تكون هذه المشاريع التنموية المستدامة التي تم تنفيذها هي بمثابة رسالة لكافة المؤسسات المحلية والدولية والشركات التجارية ان تحذو حذوها لتنفيذ مشاريع تدعم صمود السكان ومؤسسات المجتمع المدني الخدماتية معربين عن شكرهم الجزيل لكافة المؤسسات والشركات الداعمة.