تركت ابنها في البرد القارس كي تحتفل بالميلاد مع أقاربها!

رام الله- - "القدس" دوت كوم- ألقي القبض على سيدة من ولاية كارولينا الشمالية، بعدما زعم أنها تركت ابنها البالغ من العمر 10 سنوات في البرد القارس حتى تتمكن من الذهاب الى حفلة عيد الميلاد يوم الاثنين.

وقالت الشرطة إن السيدة سوزان دولس، 43 عاماً، قد احتجزت ابنها خارج المنزل بالرغم من تدني درجات الحرارة وانخفاضها الى 3 درجات مئوية تقريباً. وكما يبدو، فإن الأم لم تجهّز ابنها بالملابس المناسبة لهذا الطقس البارد.

ولفتت التقارير الى أن الصبي قد تُرك وحيداً في الخارج، بينما كانت أمه وبعض أقاربها يحضرون الحفل الذي استمر نحو 4 ساعات.

الى جانب كل ذلك، فقد قيل أيضاً إن الطفل بقي من دون طعام طيلة هذا الوقت ولم يهتم به أحد.

وعلى الرغم من أن درجة الحرارة كانت منخفضة جداً، فقد أكدت الشرطة أن الصبي لم يصب بأي مرض نتيجة هذه الحادثة.

وتواجه الأم الآن تهمة ارتكاب جنحة إساءة معاملة الطفل وعليها دفع كفالة مالية قيمتها 5 آلاف دولار.