"الكنيست" يعقد جلسة استماع حول شهادة فلسطينية تعرضت للاغتصاب في مركز اعتقال اسرائيلي

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - ذكر موقع صحيفة (هآرتس) العبرية، مساء اليوم السبت، أن الكنيست الإسرائيلي (البرلمان) سيعقد جلسة استماع حول شهادة فلسطينية تعرضت للاغتصاب في مركز للشرطة الإسرائيلية عند اعتقالها بشكل غير قانوني.

وحسب الموقع، فإن السيدة الفلسطينية تعرضت للاغتصاب في مركز شرطة بالقدس عند احتجازها قبل خمسة سنوات، مشيرا إلى أنه تم فحص مصداقية السيدة عبر جهاز كشف الكذب وتبين أن روايتها صحيحة.

واوضحت الصحيفة أن الشرطة الاسرائيلية كانت أغلقت التحقيق في القضية بعد 10 أشهر من حدوثها، إلا أن السيدة قررت من جديد فتح الملف وقدمت شكوى جديدة بدعم من مؤسسات حقوقية وأعضاء كنيست عرب.

وكانت الصحيفة وقناة الجزيرة نشرت تسجيلا للسيدة تحدثت فيه عن اعتقالها على يد عناصر من الشرطة قبل أن يقوم أحدهم بمحاولة التحرش بها، إلا أن آخر جاء إليها واعتدى عليها ثم اغتصبها وسط محاولات منها لصده إلا أنها لم تتمكن من ذلك ودون أن يتدخل أحد من عناصر الشرطة الذين كانوا يتواجدون في المكان.