الرئيس عباس يدين استهداف كنيسة مار مينا في مصر

رام الله - "القدس" دوت كوم - أدان الرئيس محمود عباس، اليوم الجمعة، استهداف كنيسة مار مينا في منطقة حلوان جنوب القاهرة.

وأوردت الوكالة الرسمية أنّ الرئيس يستنكر باسمه شخصيا وباسم دولة فلسطين وشعبها، هذه الهجمات الإرهابية، مؤكدًا وقوف شعبنا إلى جانب مصر وقيادتها برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي في حربهم ضد الإرهاب وضد من يحاول خلق الفتنة والمس بالنسيج الاجتماعي.

وأعرب الرئيس عن ثقته بأن هذه الهجمات الإرهابية لن تزعزع عزيمة مصر في مكافحة الإرهاب ومحاربته بكل الوسائل المتاحة، وأن هذا البلد الشقيق سينتصر عاجلا على من يستهدفون أمنه واستقراره ومسيرته التنموية.

من جهته، نعى سفير فلسطين بالقاهرة، دياب اللوح وكوادر وموظفى سفارة ومندوبية فلسطين في مصر، شهداء الاعتداء على كنيسة الشهيد مارمينا بحلوان.

وقدّم السفير دياب اللوح خالص تعازيه للقيادة والشعب المصري ولذوي الشهداء وعائلاتهم، الذين قدّموا أرواحهم فداءً لمصر في محاربتهم الإرهاب الخسيس الذي يحاول المس بأمن الشقيقة الكبرى مصر، مؤكدًا وقوف فلسطين إلى جانب مصر، قيادة وشعبًا، من أجل محاربة الإرهاب والقضاء عليه.