إصابات خلال قمع مسيرة على حاجز حوارة

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت-أصيب عدد من المواطنين اليوم خلال قمع قوات الاحتلال مسيرة سلمية على حاجز حوارة جنوب مدينة نابلس.

وكانت مسيرة جماهيرية قد انطلقت من وسط مدينة نابلس باتجاه الحاجز، بعد انتهاء وقفة رافضة لقرار الرئيس الأمريكي ترمب الخاص بالقدس، نظمتها فصائل منظمة التحرير الفلسطينية واتحاد المعلمين والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية.

ولدى وصولها إلى الحاجز شرعت قوات الاحتلال باطلاق قنابل الصوت والغاز والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، مما أدى لإصابة عدد من المشاركين، بينهم عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية ماجدة المصري التي أصيب بشظايا قنبلة صوت.

كما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في بلدة سالم شرق نابلس.

وأفاد شهود عيان أن المواجهات وقعت قرب الشارع الالتفافي، واقتحمت قوات الاحتلال البلدة، وداهمت عددا من المنازل قرب المجلس القروي وفتشتها.