ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية في الفلبين إلى 200 قتيل

مانيلا - "القدس" دوت كوم - قال مسؤولون فلبينيون، اليوم السبت، إن حصيلة ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن العاصفة الاستوائية (تيمبين) في جنوبي البلاد، قد قفزت إلى 200 قتيل.

وذكرت الشرطة أن إقليم لاناو ديل نورتي، تكبد العدد الأكبر من الخسائر، حيث لقي فيه 127 شخصا حتفهم، بينما ما يزال 69 آخرون في عداد المفقودين، وتضررت ثلاث بلدات فيه على الأقل.

ولقي 47 شخصا حتفهم في إقليم زامبوانجا دي نورتي، و18 في لاناو ديل سور، وثمانية في إقليمي بوكيدنون وميساميس أوكسيدنتال إلى جانب مدينة إيليجان سيتي، حسب ما ذكره مسؤولون.

وضربت العاصفة (تيمبين) منطقة مينداناو في جنوب البلاد، أمس الجمعة.

وضربت العاصفة إقليم بالاوان غربي البلاد اليوم السبت مصحوبة برياح بلغت سرعتها القصوى 105 كيلومترات في الساعة، وزوابع بسرعة 145 كيلومترا في الساعة، حسب مكتب الطقس.