النقد الدولي: مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أكبر خطر على اقتصادها

واشنطن/لندن- (د ب أ)- قال صندوق النقد الدولي إن مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي هي أكبر خطر على اقتصادها.

وكتب الصندوق في تقريره الذي نشره اليوم الأربعاء إنه في حالة حدوث تقدم أسرع من المتوقع في هذه المفاوضات فإن ذلك من شأنه أن يعزز الثقة في الاقتصاد البريطاني في حين أن فشل محادثات الخروج ربما تؤدي لخروج غير منظم لبريطانيا من الاتحاد وانهيار في أسواق المال الأوروبية.

وقال الصندوق إن النمو الاقتصادي في بريطانيا تراجع بالفعل خلال العام الجاري رغم الازدهار القوي في اقتصاد العالم.

وأوضح الصندوق أن التصويت في الاستفتاء البريطاني على الخروج أضعف الاستهلاك الشخصي.

وتوقع الصندوق أن يبلغ معدل النمو الاقتصادي في بريطانيا نحو 5ر1% على غرار نمو عام 2017 مدفوعا من ناحية بصلابة الاقتصاد العالمي التي أدت لزيادة الصادرات البريطانية ومن ناحية أخرى فإن الشركات البريطانية ربما اضطرت لتأجيل استثماراتها إلى أن تتضح الصورة لديها بشأن العلاقة التجارية مع الاتحاد الأوروبي.

وتوقع خبراء الصندوق حدوث المزيد من التقدم في مفاوضات خروج الاتحاد الأوروبي وأن يتراجع التضخم المرتفع في بريطانيا تدريجيا من 1ر3% خلال شهر تشرين ثان/نوفمبر الماضي ولكنه سيظل أعلى بكثير من المستهدف.