64 % من القاصرين المعتقلين تعرضوا للضرب خلال احتجازهم

رام الله- "القدس" دوت كوم- كشف تقرير حقوقي نشرته صحيفة هآرتس العبرية اليوم الخميس، أن 64% من القاصرين الفلسطينيين الذين تم اعتقالهم العام الجاري، تعرضوا للضرب أثناء احتجازهم.

وبحسب التقرير، فإن 70 قاصرا تم اعتقالهم في عام 2017، وتقدموا بشهادات عن تعرضهم للعنف الجسدي ضدهم أثناء الاعتقال. حيث أكد 51% منهم أن الجنود صفعوهم، في حين أن 19% قالوا إنهم تعرضوا للركل، و9% تعرضوا للضرب بأدوات، و61% منهم قالوا إنهم تعرضوا للتهديد، و41% تعرضوا لعنف لفظي أثناء الاعتقال.

ووفقا للتقرير، فإن 93% تم تكبيل أيديهم، و79% تم عصب أعينهم، و79% طلب منهم التوقيع على وثائق مكتوبة باللغة العبرية فقط، وهو إجراء تصفه منظمات حقوق الإنسان بأنه غير قانوني.

وأشار التقرير إلى أن هناك زيادة في نسبة القاصرين الذين أبلغوا عن العنف الجسدي أثناء الاحتجاز من 60% عام 2013، إلى 64% العام الجاري. مشيرا إلى أن هناك انخفاضاًَ في نسبة القاصرين الذين أبلغوا عن عنف لفظي من قبل الجنود من 49% في عام 2013، إلى 41% هذا العام.