الحكم بسجن المطربة "شيما" بسبب فيديو "عندي ظروف"

رام الله - "القدس" دوت كوم - (هاف بوست عربي) - قضت محكمة مصرية، أمس الثلاثاء، 12 كانون الأول 2017، بحبس المطربة شيما لمدة سنتين، صاحبة الفيديو الغنائي الفاضح "عندي ظروف"، بتهمة التحريض على "الفسق ونشر فيديو خادش للحياء".

وغرَّمت المحكمة "شيما" 10 آلاف جنيه، بعد أن فحصت مباحث الآداب الفيديو، وتأكدت من قيام المطربة بإصدار إشارات جنسية فاضحة فيه.

وحضرت شيما إلى قاعة المحكمة مرتدية النقاب، وظلَّت تقرأ القرآن، إلى أن طلب القاضي إعادتها إلى حجز المحكمة مرة أخرى، وفقاً لما ذكره موقع المصري اليوم.

وكانت أجهزة الأمن المصرية قد ألقت القبض على المطربة "شيما" أثناء تواجدها بشقة إحدى صديقاتها بمنطقة النزهة، وعلى الفور تمت إحالتها للنيابة بتهمة القيام بإشارات فاضحة خلال الفيديو.

وقالت المطربة إن الكليب الفاضح حصل على 24 مليون مشاهدة خلال 24 ساعة فقط، مضيفة أنها لم تكن تتوقع أبداً كل هذه الانتقادات بسببه.

وأضافت المتهمة في التحقيقات: إن مخرج العمل أغراها بالشهرة، ولم تقصد التحريض على الفجور من خلال الفيديو، وإن المخرج مسؤول عن خروج الكليب بهذا الشكل.

وأحالت نيابة النزهة، المطربة "شيما"، والمخرج "حسام.أ" -لم تتمكن من إلقاء القبض عليه- إلى المحاكمة العاجلة في القضية.

وتقدم الدكتور أحمد مهران، أستاذ القانون العام ومدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، ببلاغ للنائب العام المستشار نبيل صادق، يتهم فيه المطربة بالتحريض على الفسق والفجور وممارسة الرذيلة.

وكانت نقابة المهن الموسيقية قد قرَّرت سحب ترخيص المطربة وعدم التعامل معها، وذلك بعد طرحها الكليب الفاضح على #الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي.