القدوة: سنقدم شكوى لمجلس الأمن ضد واشنطن لانتهاكها القوانين الدولية

رام الله - "القدس" دوت كوم - قال الناطق الرسمي باسم حركة فتح، ومفوض الإعلام والثقافة والتعبئة الفكرية د.ناصر القدوة أن القيادة الفلسطينية ستقدم شكوى لمجلس الأمن ضد واشنطن لانتهاكها القوانين الدولية، وذلك في أعقاب اعتزام الرئيس الأميركي دونالد ترامب مساء اليوم، الإعلان عن القدس عاصمة لإسرائيل.

وقال القدوة في مؤتمر صحفي عقد في مدينة رام الله إنه "من الطبيعي أن يعبر الشعب الفلسطيني عن غضبه وإحباطه من الموقف الاميركي".

وأضاف: "الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يعد خروجا من مسلك الادارات الأميركية السابقة".

وأكد القدوة أن القرارات الدولية تمنع نقل أي سفارات إلى القدس سواء الشرقية أو الغربية.

وقال إن "الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يعد هجومًا على الفلسطينيين".