السيسي يدعو ترامب لعدم تعقيد الوضع في المنطقة عبر نقل السفارة الى القدس

القاهرة - "القدس" دوت كوم- دعا الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، نظيره الأمريكي دونالد ترامب في اتصال هاتفي اليوم (الثلاثاء)، إلى "عدم تعقيد الوضع في منطقة الشرق الأوسط من خلال اتخاذ إجراءات من شأنها تقويض فرص السلام" بين الفلسطينيين وإسرائيل.

وذكر المتحدث الرئاسي بسام راضي في بيان، أن السيسي تلقى اليوم اتصالا هاتفيا من ترامب، تم خلاله " تناول القرار المزمع اتخاذه من قبل الإدارة الأمريكية بشأن نقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس".

وأكد السيسي " الموقف المصري الثابت بشأن الحفاظ على الوضعية القانونية للقدس في إطار المرجعيات الدولية والقرارات الأممية ذات الصلة".

وطالب بـ " ضرورة العمل على عدم تعقيد الوضع بالمنطقة من خلال اتخاذ إجراءات من شأنها تقويض فرص السلام في الشرق الأوسط".

وكان ترامب تعهد بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، لكنه وقع في يونيو الماضي أمرا استثنائيا يبقيها في تل أبيب.

وتنقضي في هذه الأيام مدة الأمر الاستثنائي ليواجه ترامب موعدا جديدا ليقرر ما إذا كان سيمدده، وهي خطوة لجأ إليها أسلافه لتفادي زيادة التوتر في الشرق الأوسط.

وتوقفت آخر مفاوضات للسلام بين الفلسطينيين وإسرائيل نهاية مارس عام 2014 بعد تسعة أشهر من المحادثات برعاية أمريكية دون تحقيق تقدم لحل الصراع الممتد بين الجانبين منذ عدة عقود.