دورا يفرض التعادل على بلاطة في مباراة مثيرة بالمحترفين

رام الله- "القدس" دوت كوم- حرم نادي شباب دورا مضيفه مركز بلاطة، من انتصار في المتناول، بعد التعادل الإيجابي معه، أمس الإثنين، 3-3، في اللقاء الذي جمع الفريقين، على استاد نابلس، ضمن الجولة الـ11 والأخيرة من مرحلة الذهاب لدوري الوطنية موبايل للمحترفين.

وجاءت المباراة مثيرة للغاية، رغم أن بلاطة كان الأفضل في معظم فتراتها، وأهدر الكثير من الفرص المهمة والمحققة لحسم الأمور لصالحه في وقت مبكر من اللقاء.

وانطلق اللقاء، بمحاولات متواصلة من جانب بلاطة، قوبلت بدفاع منظم من دورا، وفي الدقيقة 13 ومن كرة عرضية أخرج مدافع دورا يحيى حريب الكرة بيده ليحتسبها الحكم ركلة جزاء أحرز منها إبراهيم الكسواني الهدف الأول.

بعد الهدف أصبح اللقاء سجالاً بين الفريقين، وحاول دورا من خلال حازم الريخاوي وتامر طاطور، بينما استمر بلاطة في المحاولات الهجومية، لينجح هدافه أدهم أبو رويس في إضافة الهدف الثاني بعدما تابع كرة طولية داخل الصندوق ووضعها بباطن القدم على يمين الحارس محمد شبير.

اعتقد الجميع أن الأمور، انتهت تقريبًا لأصحاب الأرض، لكن تامر طاطور لاعب وسط دورا، فاجأ الجميع بتسديدة قوية على يمين الحارس سائد أبو سليم.

عاد أبو رويس وانفرد بالحارس شبير، وتجاوزه لكنه وضع الكرة زاحفة خارج المرمى، لتستمر معها محاولات بلاطة، ويعود أبو رويس وينفرد مرة جديدة، لكن الحارس شبير أنقذ الموقف هذه المرة.

في الشوط الثاني لم يختلف الحال، فالأفضلية الميدانية والفرص لبلاطة، ولم تمر سوى ربع ساعة، حتى عاد أبو رويس نجم بلاطة، ووقع على الهدف الثالث، بعدما تابع عرضية أمين قطاوي برأسه على يسار الحارس شبير.

هدأ الأداء، لكن دورا عاد للمحاولة في الدقائق العشر الأخيرة، وتمكن تامر طاطور من تقليص الفارق مرة ثانية، من هجمة منسقة قادها حازم الريخاوي من المحور الأيسر، ودخل بها صندوق بلاطة ومرر لزميله طاطور وضعها بالمرمى .

اشتعل اللقاء فيما تبقى من وقت، مع رغبة دورا في التعديل، ومحاولة بلاطة للتعزيز، وفي الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، نجح البديل يحيى الريخاوي من استلام كرة طولية من المدافع يحيى حريب داخل الصندوق، ليضعها على يسار الحارس سائد أبو سليم، وسط فرحة غير عادية، واستغراب واضح من جانب لاعبي وجماهير بلاطة.