الرياض: لا ضغوطات على الفلسطينيين

القدس- "القدس" دوت كوم- علمت "القدس" من مصادر سعودية مطلعة انه لا صحة بتاتا لما تناقلته وكالات الانباء من ان الرياض مارست وتمارس ضغوطا على السلطة الفلسطينية من اجل تقديمها تنازلات عن الثوابت الفلسطينية.

وقالت المصادر انه على العكس من ذلك فان الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد محمد بن سلمان متلزمات بخط آخر لا يحيدان عنه وهو مبادرة السلام العربية، وان الحديث عن ضغوطات مجرد هراء ولا اساس له من الصحة ولا يمت للحقيقة بصلة.

كما علمت القدس ان السعودية استقبلت الرئيس محمود عباس خلال زيارته الاخيرة للسعودية بالترحاب، وانها زادت من دعمها المالي المقرر للسلطة الفلسطينية علما بأن الرياض هي والجزائر ملتزمتان بدفع التزاماتهما المالية للسلطة.