أيرلندا: مفاوضات الحدود بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في "موقف حساس"

لندن - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- ذكرت أيرلندا اليوم الاثنين أن المفاوضات حول الحدود بينها وبين أيرلندا الشمالية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تمر بـ"موقف حساس"، ولكن لا يزال من الممكن أن تتمخض عن اتفاق للسماح لبريطانيا والاتحاد الأوروبي للانتقال إلى محادثات التجارة هذا الشهر.

وقال وزير الخارجية سيمون كوفني لبرنامج "مورنينج أيرلندا" الذي تقدمه هيئة الإذاعة "آر.تي.إي" اليوم الاثنين :"هذه المناقشات تمر بموقف حساس حاليا".

وأوضح كوفني قبل اجتماع خاص لحكومة رئيس الوزراء ليو فارادكار أن "كلا من الحكومتين تفهم ما تطلبه الأخرى، ومن الواضح أن هناك مشاورات جارية داخل كل من الحكومتين من أجل السعي لإنها الأمر على نحو صحيح".

وقال كوفني إن المفاوضات حول صياغة اتفاق قد استمرت خلال مطلع هذا الأسبوع بعد إحراز بعض التقدم الأسبوع الماضي، ولكننا "لم نصل تماما بعد إلى الحد الذي نحتاجه".

ومن ناحيتها قالت الوزيرة الأيرلندية لشؤون أوروبا ،هيلين ماكينتي، لإذاعة "راديو فور" في هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إنها لا تزال تأمل في أن يتم التوصل لاتفاق، بما يسمح لمفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بالانتقال إلى المرحلة التالية قبل عقد قمة مجلس أوروبا المقررة في 14 كانون أول/ديسمبر الجاري.

وقالت ماكينتي :"أعتقد أننا نقترب من تقدم أكبر ... (ولكن) لم نصل إليه بعد، ولذلك نجتمع كحكومة اليوم لتأمل موقفنا".