حكام الدوري الأرجنتيني يحتجون على عنف الملاعب بإيقاف المباريات

بوينس آيرس - "القدس" دوت كوم - (د ب أ) - قرر حكام الكرة الأرجنتينية إيقاف مبارياتهم أمس الأحد في الجولة الحادية عشرة لبطولة الدوري الأرجنتيني احتجاجا على الاعتداء الذي تعرض له ثلاثة من زملائهم خلال مباراة لعبت ضمن منافسات دوري الدرجة الرابعة.

وقام كل من فيرناندو ايكنيكي، الذي أدار مباراة تيجري وسان لورينزو، وفاكوندو تايو، حكم لقاء بوكا جونيورز وأرسنال، بإيقاف المباراتين بعد ثلاث دقائق من انطلاقهما ليرفعا بعد ذلك، مع مراقبي الخط الجانبي للملعب، صورة الحكام الثلاثة الذين تعرضوا للاعتداء.

وفي مدينة لا بلاتا التي تبتعد 50 كيلومترا عن جنوبي العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، أعرب حكام خيمناسيا وريفر بليت عن استيائهم مما حدث لزملائهم، وقام حكم الساحة فيرناندو اسبينوزا مع مساعديه باصطحاب أحد الحكام المعتدى عليهم، ويدعى برونو اميكوني، إلى داخل الملعب.

وتعرض اميكوني ومساعداه مارسيلو أكوستا وماوريسيو لونا للاعتداء من قبل بعض من جماهير نادي "خوبينتود".

واقتحم أنصار الفريق المذكور الملعب وذلك خلال مباراة فريقهم أمام اندبييندينتي تشيفلكوي واعتدوا على الحكام باللكمات والأحجار والعصي.

ونقل الضحايا إلى أحد المستشفيات على خلفية إصابتهم بجروح بالغة.