تعادل مخيب للآمال بين القادسية والأهلي

غزة- "القدس" دوت كوم- فشل القادسية وضيفه، الأهلي، في استثمار سقوط اتحاد خان يونس، وتعادلا 1-1، أمس الأحد، في ختام الأسبوع الـ 11 من دوري الوطنية موبايل الممتاز لأندية قطاع غزة.

وأدى هذا التعادل إلى بقاء القادسية في المركز الـ 11 وقبل الأخير، برصيد 9 نقاط، بفارق الأهداف عن الاتحاد العاشر، بينما بقي الأهلي في ذيل الترتيب برصيد 8 نقاط.

وانطلق اللقاء بأفضلية أهلاوية واضحة، حيث اعتمد على ثنائي الهجوم بلال عساف وشادي مصبح، وكاد الفريق أن يفتتح التسجيل عبر صانع ألعابه حمادة صالح، لكن كرته مرت إلى الشباك الخارجية.

استمر الأهلي في محاولاته، وتحركات ثلاثي الهجومي القوي بوجود عساف ومصبح وحسن بدر، وأهدر مصبح فرصة جديدة بتسديد الكرة بجانب المرمى.

وحاول أصحاب الأرض العودة، من خلال تحركات أحمد العمواسي، لكن حارس الأهلي محمد مطر أنقذ الموقف.

وفي الشوط الثاني اختلف الحال مع تحسن أداء القادسية، بعد دخول بدر موسى، الذي نجح في التسجيل عندما تابع كرة رأسية سددها عبد الله البيوك، ارتطمت بالقائم وارتدت ليمررها إلى الشباك.

عاد الأهلي وشدد من ضغطه، ولم تمض سوى بضع دقائق حتى نجح النشيط شادي مصبح، في إدراك التعادل، بعد متابعة تمريرة حسن بدر الزاحفة في المرمى.

بعد التعادل حاول كل فريق اقتناص هدف الفوز، لكن النتيجة ظلت على حالها، وانتهى اللقاء بالتعادل الإيجابي 1-1.