فنزويلا تعتزم اطلاق عملة رقمية لمواجهة ازمتها المالية

كراكاس- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب) - اعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الاحد ان بلاده تعتزم اطلاق عملة رقمية لمواجهة الحصار المالي الذي تفرضه عليها الولايات المتحدة.

وقال مادورو خلال خطابه التلفزيوني الاسبوعي ان العملة سيطلق عليها اسم "بترو" وستتمتع بدعم من احتياطات فنزويلا من النفط والغاز وموجوداتها من الذهب والالماس.

واضاف "هذا سيسمح لنا بالتقدم نحو اشكال جديدة من التمويل الدولي من اجل التنمية الاقتصادية والاجتماعية في البلاد".

ويأتي هذا الطرح في الوقت الذي تواجه فيه فنزويلا ازمة مالية حادة بعد ان اعلن الدائنون ووكالات التصنيف ان الحكومة غير قادرة جزئيا عن سداد ديونها والفوائد المترتبة على سنداتها.

ويحمّل مادورو الولايات المتحدة المسؤولية عن هذه الازمة بسبب العقوبات التي فرضتها ضد بلاده في آب/اغسطس الماضي، والتي تمنع المواطنين الاميركيين والشركات من شراء اي سندات جديدة تصدرها الحكومة الفنزويلية.

وكانت فنزويلا في الماضي من اغنى بلاد اميركا اللاتينية، لكن تراجع اسعار النفط الخام الذي يعد مصدرها الوحيد للعملة الصعبة وتدني الانتاج اوقعاها في ازمة اقتصادية خانقة ادت الى فقدان المواد الغذائية والادوية وغيرها من الحاجات الاساسية.

والعام الماضي هبط البوليفار الفنزويلي بنسبة 95,5% امام الدولار في السوق السوداء.