حماس تحذر من إعلان أميركا القدس عاصمة لإسرائيل

غزة - "القدس" دوت كوم - حذرت حركة حماس، اليوم السبت، من ما يتم تداوله في وسائل الإعلام حول نية الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن مدينة القدس عاصمة موحدة وأبدية لإسرائيل.

وقالت الحركة في بيان لها وصل "القدس" نسخة منه، بأن مثل هذا القرار يمثل اعتداءً صارخا من قبل الولايات المتحدة الأمريكية على المدينة، ومنحا لدولة الكيان شرعية على مدينة القدس، وغطاءً للاستمرار في جرائم تهويد المدينة وطرد الفلسطينيين، وفق البيان.

وأكدت على أن هذه الخطوة تشكل انتهاكا صارخا للقانون الدولي باعتبار القدس أراضي محتلة.

ودعت الحركة، الفلسطينيين إلى "الوقوف سدا منيعا وسورا عاليا في وجه هذا القرار الغاشم، وتأجيج انتفاضة القدس كي لا تمر هذه المؤامرة، وإن أي قرار مهما كان لن يغير من حقيقة أن القدس أرض فلسطينية عربية إسلامية".

وأهابت بالدول العربية والإسلامية على المستوى الرسمي والشعبي الوقوف عند مسؤولياتها، والعمل على وقف هذا القرار وتجريمه.