ليبرمان يدافع عن قاتل الشهيد عودة

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - دافع وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، مساء اليوم الجمعة، عن المستوطن قاتل الشهيد محمود عودة (48 عامًا) من سكان بلدة قصرة جنوب نابلس.

وقال ليبرمان على حسابه في تويتر إن المستوطن دافع عن نفسه وعن المستوطنين الذين كانوا معه وكانوا يتعرضون لمحاولة "إعدام" على يد الفلسطينيين. وفق مزاعمه.

وأضاف أن "استخدام السلاح للدفاع عن النفس يعتبر قيمة أخلاقية تلتزم وتدافع عنها الأنظمة الديمقراطية في العالم".

ويأتي ذلك في وقت نفى فيه الجيش الإسرائيلي أن يكون منح تصريحًا للمستوطنين للدخول لتلك المنطقة. مشيرًا إلى أن المستوطنين دخلوا المكان دون علم الجيش.