فيديو|عروس بكت بسبب رسالة والدها المتوفي... ماذا قال لها؟

رام الله- "القدس" دوت كوم- بكت عروس في يوم زفافها بعدما سمعت رسالة تركها لها والدها المتوفي.

وقد توفي السيد تود اكسيل بعد صراع مع مرض السرطان في عيد الأم عام 2001 عندما كانت ابنته إميلي تبلغ من العمر ثماني سنوات فقط. ونشأت الفتاة وأمضت سنوات المراهقة من دون وجود والدها بالقرب منها.

ولأنه كان يرغب بأن يكون بالقرب من ابنته، أراد السيد اكسيل أن يعد رسالة بمناسبة كل إنجاز تحققه ابنته إيميلي في الحياة، لكنه لم يكن يملك الوقت الكافي لتحقيق هذا الأمر. وبدلاً من ذلك، اختار الأب أن يكتب رسالة ليتم قراءتها في يوم زفاف إميلي.

وقد تزوجت الشابة إيميلي من حبيبها شاكيل داربي في 4 تشرين الأول من العام 2016، وخلال حفل زفافها، قرأ الرسالة عرابها وعمها السيد بيتر، فانهارت بالبكاء.

وعبّر الوالد في الرسالة عن حبّه لابنته، وأنه حتماً يحب زوجها، كما توّجه أيضاً بالحديث الى الزوج.